لماذا تصنيف المحاصيل البستانية مهم?

السؤال

ا محصول بستاني هو نبات يستخدم لأغراض تنسيق الحدائق. يمكن أن تكون إما زخرفية أو نفعية.

يعود استخدام المحاصيل البستانية في الحديقة إلى العصور القديمة, ولكن لم يتم التعرف عليها حتى أواخر القرن التاسع عشر كمجال منفصل لعلوم النبات.

اليوم, نحن نستخدم هذه النباتات بعدة طرق: كغذاء, نباتات الزينة, والوقود الحيوي.

يعد تصنيف المحاصيل البستانية جزءًا مهمًا جدًا من الزراعة. بعض المحاصيل أسهل في التصنيف من غيرها, لكنها لا تزال مهارة أساسية لكل عامل زراعي.

يتم إنجاز مهمة تصنيف المحاصيل البستانية المختلفة من خلال تحليل النبات بناءً على أوراقه وسيقانه. يتم ذلك أيضًا من خلال البحث عن الخصائص الفيزيائية مثل حجم الساق, نوع الورقة, ولون.

ما هو تصنيف المحاصيل?

تصنيف المحاصيل هي عملية تجميع المحاصيل حسب خصائصها. يساعد في تحديد خصائص المحصول وتطوير الأصناف المناسبة.

يمكن تقسيم تصنيف المحاصيل إلى فئتين رئيسيتين: البستنة والزراعية. يشمل التصنيف البستاني مثل الزهور, خضروات, ثمار, نباتات الزينة, والمحاصيل المسببة للاحتباس الحراري. يشمل التصنيف الزراعي الحبوب, الأعلاف (مثل التبن), البذور الزيتية, نبضات (مثل البازلاء), خضروات للاستهلاك الآدمي والمحاصيل الجذرية (مثل الجزر).

فمثلا, تصنف البطاطا ضمن فئة المحاصيل البستانية التي تنتمي إلى عائلة Solanaceae. إذا كنت تريد معرفة أنواع مختلفة من نباتات البطاطس التي تنمو في حديقتك أو مزرعتك أو إذا كنت بحاجة إلى مساعدة في عملية تحديد الهوية ، فعليك استشارة أحد المتخصصين.

تصنيف المحاصيل هو عملية تجميع النباتات وفقًا لخصائصها. وهي أيضًا وسيلة لتصنيف أجزاء النبات لأغراض التصنيف وللتعريف.

زراعة المحاصيل تعتمد بشكل كبير على المناخ, تربة, وغيرها من الظروف من أجل ضمان الإنتاج الناجح للمحاصيل وحماية الغلة من الآفات, الأمراض, ونكبات مختلفة.

أفضل وقت لدراسة تصنيف المحاصيل هو خلال الوقت الذي تنمو فيه النباتات بنشاط.

لماذا تصنيف المحاصيل البستانية مهم

يساعد تصنيف المحاصيل البستانية في عملية التحديد بين النباتات. معرفة كيفية التعرف على النبات أمر ضروري للإدارة والاستخدام السليمين.

يتم تصنيف الأنواع المختلفة من المحاصيل البستانية إلى فئات مختلفة اعتمادًا على خصائصها مثل عدد الأوراق, طول الساق, إلخ. يساعد هذا في عملية تحديد الهوية بين النباتات لأنه يتيح لك معرفة نوع النبات الذي تتعامل معه أثناء عملية تحديد الهوية.

المحصول البستاني هو نبات مخصص للاستخدام في بيئة البستنة. هذه نباتات تزرع لإنتاج الغذاء, زهور, اعشاب طبية, أو نباتات الزينة.

يمكن تصنيف المحاصيل البستانية إلى ثلاثة أنواع: محاصيل الخضر, الخضار العشبية والخضروات المثمرة.

من المهم تصنيف محصول بستاني لأنه يساعد في تحديد مقدار الرعاية التي يحتاجها هذا المحصول ونوع العناصر الغذائية المطلوبة لينمو بشكل جيد.

تصنيف النبات هو نظام تصنيف النباتات الذي يستخدمه معظم الذين يقومون بتصنيف النباتات أو علم النبات النظامي. ترتبط المبادئ الأساسية للنظام ببنية وتشكل النباتات, خاصة تلك التي تمت دراستها على نطاق واسع من قبل علماء النبات على مدى فترة من الزمن.

كيف يفيد التصنيف المزارع والمستهلك

التصنيف عبارة عن قائمة منهجية للفئات المستخدمة لتقسيم النباتات أو الحيوانات إلى مجموعات. يصنف المزارعون المحاصيل بعناية وفقًا للزراعة المرغوبة, حصاد, وظروف التخزين حتى يتمكنوا من زراعة المحاصيل في التربة والبيئة الأكثر فائدة.

في صناعة البستنة, تم تصنيف المزارعين وفقًا لأنواع مختلفة من طرق إنتاج المحاصيل. هذه تنتج مجموعة متنوعة من المحاصيل البستانية لأغراض مختلفة على سبيل المثال: إنتاج الحضانة, إدارة المناظر الطبيعية, نباتات الزينة, إنتاج شجرة الفاكهة إلى آخره.

يعتبر التصنيف مفيدًا لكل من المزارع والمستهلك لأنه يسمح للمزارعين بالتخصص في مجال معين. يمكن للمستهلكين أن يكونوا أكثر ثقة في أنهم يشترون منتجات عالية الجودة باتباع أنواع معينة من المحاصيل.

0
افرايم Iyodo 11 الشهور 0 الاجابات 3914 مشاهدات 0

‫اضف اجابة

ببراعة آمنة & المتمحور حول الطالب منصة التعلم 2021